قصة الطفلة بلقيس عرعر كاملة بالتفصيل

قصة الطفلة بلقيس عرعر كاملة بالتفصيل

قصة الطفلة بلقيس عرعر كاملة بالتفصيل؛ بعض الأطفال يعيشون حياة غير سوية إما بفقدان أحد والديهم أو حدوث خلافات بينهما تضطر الولد إلى أن يدفع الثمن، وبلقيس واحدة من الأطفال التي انتشرت واشتهرت قصتها في المملكة العربية السعودية، وأثارت ضجة كبيرة في منطقة عرعر بشكل خاص، حيث دخلت المستشفى إثر تعرضها للضرب المبرح على يد زوجة أبيها، ومن خلال موقع “فهرس نت” سنتعرف على قصة الطفلة بلقيس عرعر بشكل تفصيلي وما هو مصير زوجة أبيها.

من هي الطفله بلقيس عرعر

اسمها بلقيس سامي الطافور الملقبة بطفلة عرعر هي فتاة بحرينية الأصل من أب بحريني وأم سورية، تقطن في المملكة العربية السعودية بمنطقة عرعر، ومن المرجح أنها من مواليد عام 2000 ميلادي، وعندما بلغت عامها السابع تعرضت للضرب المبرح والتعذيب الذي على أثره نقلت إلى المستشفى.

من هو معذب الطفلة بلقيس عرعر

إن معذب الطفلة بلقيس عرعر هي زوجة أبيها شيماء سعد وهي عراقية الأصل، ويذكر أن والد بلقيس سامي الطافور كان قد انفصل عن زوجته الأولى السورية الأصل وهي أم بلقيس الحقيقية، ليتزوج بشيماء التي أنجبت منه ثلاثة أطفال وهم سبأ ونبأ وعبد الملك، وكانت زوجة الأب تتعامل مع الطفلة بلقيس بقساوة حيث كانت تعذبها بشكل مستمر وبعلم والدها، فحيناً تضربها وتحرقها بأدوات حادة، وتارة أخرى تحرمها من الطعام، وبعد التحقيق مع الأب تبين أنّهُ كان يعلم بتعذيب ابنته، فقد كانت زوجتهِ تقوم بتعذيبها نفسيًا وجسديًا.

قصة الطفلة بلقيس عرعر

الطفله بلقيس سامي الطافور ذات الأعوام السبع، تعرضت لحادثة اعتداء عنيفة أدى إلى دخولها مشفى عرعر المركزي وذلك بعد أن فقدت وعيها جراء الضرب المتكرر والمبرح عليها، من قبل زوجة والدها العراقية المدعوة شيماء سعد، حيث تعيش الطفلة مع أبيها وزوجتهِ بعد أنّ تم الانفصال عن أمها وهي سيدة سورية الجنسية.

تعذيب الطفله بلقيس

وحسب المعلومات أيضاً أن زوجة الأب كانت تقوم بتعذيب الطفلة من خلال إجبارها على شرب الماء الساخن، وتناول بقايا الطعام والعظام، وكانت تجبرها لرمي القمامة في وقت متأخر من الليل، ثم فقدت بلقيس وعيها لمدة سنة كاملة إثر ضربها على رأسها بلوح خشبي كبير، وعلى أثره فقدت الوزن وتم نقلها إلى مدينة سلطان بن عبدالعزيز للخدمات الإنسانية واستجابت للعلاج واستعادت وزنها.

الحكم على معذب الطفله بلقيس

أصدرت المحكمة قراراً يقضي بالسجن على شيماء سعد لمدة 13 عامًا، بالإضافة إلى تنفيذ عقوبة الجلد وتقسيمها إلى 18 دفعة متفرقة تشمل ما مجموعه 900 جلدة، أما بالنسبة لوالد الطفلة بلقيس فقد أصدر بحقه السجن لمدة عام وثمانية أشهر، وسيتم ترحيله هو وزوجته عن البلاد وفقًا للقانون(Law)، بعد أن تم تصفية كل حقوقهما والالتزامات المترتبة عليهما.

مقالات مختارة

وفي الختام؛ قدمنا لكم كافة المعلومات والتفاصيل حول قصة الطفلة بلقيس عرعر ذات ال 7 أعوام كاملة وبالتفصيل، بالإضافة إلى قرار المحكمة الذي صدر بحق الأب وزوجة الأب بشكل مفصل، فلا بد في النهاية أن تتحقق العدالة ويأخذ كل شخص عقابه، فالأطفال هم زينة الحياة الدنيا وواجب علينا احتواءهم ورعايتهم لا ضربهم وتعذيبهم.